معلومات مفيدة

جلال  القادري .. مسيرته الكروية وبدايته في عالم التدريب

بداية المدرب صاحب الـ50 عامًا كانت من خلال قيادة فريق جمعية جربة في دوري الدرجة الثانية موسم 2000-2001، خلفا للمدرب التونسي المخضرم مختار التليلي، وذلك مباشرة إثر نهاية مسيرته الكروية حيث لعب القادري مع نادي جريدة توزر ونادي الأمل الرياضي بجربة ميدون.

12 تجربة تدريبية خاضها جلال القادري

أشرف القادري طيلة مسيرته المهنية على تدريب 12 فريقا تونسيا، نذكر منها: فريق الاتحاد المنستيري والنادي البنزرتي وشبيبة القيروان والملعب التونسي، وهي آخر تجربة له في الدوري التونسي موسم 2019-20.

7 تجارب لمدرب تونس الجديد خارج الدوري التونسي

كانت للقادري عدة تجارب في دوريات الخليج العربي، وبالذات في الدوريين السعودي والإماراتي، ولعل أبرز تجربة له كانت مع نادي الإمارات عام 2018.

وآخر تجربة خارجية للقادري كانت عندما قاد فريق أهلي طرابلس الليبي في مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي في الموسم الماضي، وغادر المسابقة من الدور التمهيدي على يد فريق الاتحاد المنستيري التونسي.  

ليس القادري غريبا عن أجواء المنتخبات الوطنية التونسية وفي مختلف الفئات السنية، إذ كانت له تجربة مع منتخب تونس تحت 20 سنة عام 2008، وعمل مدربا مساعدا لنبيل معلول خلال تصفيات كأس العالم 2013، ثم عاد ليلتحق بالجهاز الفني لمنتخب نسور قرطاج في سبتمبر/أيلول 2020 مع المدرب المقال من منصبه منذر الكبيّر.

الخطة المُفضّلة لجلال القادري وأطول فترة تدريبية له

ووفقا لموقع “ترانسفير ماركت” المختص في الإحصائيات الرياضية، فإن الرسم التكتيكي المفضّل للقادري هو 4-3-3، وبحسب نفس المصدر فإن معدل فترة بقاء هذا المدرب على رأس الإدارة الفنية لكل فريق يشرف عليه هو 7 أشهر.

وكانت أطول تجربة تدريبية لمدرب تونس الجديد مع نادي الخليج السعودي؛ إذ دامت 730 يوما، قاد خلالها الفريق في 59 مباراة، ونجح في تحقيق الفوز في 19 مباراة، وتعادل في 17، وتعرض للهزيمة في 23 مناسبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى